X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

حافظي على بشرة طفلكِ ناعمة وصحيّة بهذه الطرق!

الكاتب: موقع شوف
 | 28-09-2018 - 09:27 | التعليقات: 0
حافظي على بشرة طفلكِ ناعمة وصحيّة بهذه الطرق!

من أجمل ما في الأطفال هي بشرتهم الناعمة، وأكثر ما يسبّب لهم الازعاج ويبكيهم هو طفح الحفاضات أو غيرها من المسببات لبشرة متهيجة. فكيف يمكنكِ الحفاظ على بشرة طفلكِ الناعمة؟ تابعينا لتعرفي أكثر. 

نصائح للحفاظ على بشرة طفلكِ ناعمة
- تجنبي الاستحمام المتكرر لطفلكِ: فإن كنتِ تحممينه أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع خصوصاً في عامه الأول، فعليكِ التنبه إلى أنّ هذه العملية تزيل الزيوت الطبيعية التي تحمي جلد الطفل، مما قد يجعله ضعيفاً وجافاً، وفي بعض الأحيان يؤدي إلى تفاقم الأكزيما.
- عدم استخدام المنتجات المعطرة على طفلكِ خلال الأشهر الأولى: إذ من شأن هذه المنتجات أن تهيج بشرته، وهناك مستحضرات طبيّة خالية من المعطّرات. 
- اغسلي ملابس طفلكِ الجديدة قبل أن يرتديها: لا تستخدمي سوى المنظفات المخصصة لغسل ملابس الأطفال إذ أنها خالية من العطور والصبغة. واغسلي ملابس طفلكِ، وفراشه، وبطانياته بشكل منفصل عن باقي غسيل الأسرة.

- بودرة الأطفال: عليكِ ان تكون أكثر حرصاً عند اختيار بودرة لطفلكِ، لذلك اختاري المنتجات المصممة خصيصاً للأطفال الرضع وتجنبي استخدام مساحيق تحتوي على روائح ومواد كيماوية أخرى لأنها قد تزعج بشرة طفلكِ الحساسة. يمكنكِ اختيار منتجات البودرة المصنوعة من الأعشاب التي تساعد على مكافحة جفاف البشرة.

- الحفاضات: استخدمي تلك التي لا تهيج بشرة طفلكِ ولا تسبب له الطفح أو العدوى. ومن الأفضل أن تغيّري حفاضه بمجرد أن تكتشفي أنّه استخدمها. وإن وجدت أن بشرة طفلكِ تتعرض للتهيّج في منطقة الحفاضات، اختاري نوعًا آخر.
- لا تعرضي طفلكِ لأشعة الشمس المباشرة حتى يبلغ 6 أشهر من العمر. يمكنكِ حماية بشرته عبر اعتماد الأكمام الطويلة والبنطلون والقبعة.
- تظهر بعض أنواع الطفح على بشرة طفلكِ نتيجة التعرّق في منطقة الابطين لذلك يمكنكِ اعتماد الملابس الفضفاضة والخروج إلى مناطق تتميز طقس معتدل.

 

 
 

أضف تعليق