X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

إضاءات من سيرة المربي الراحل الحاج سليمان مجادلة

الكاتب: موقع شوف
 | 11-09-2018 - 20:20 | التعليقات: 0
إضاءات من سيرة المربي الراحل الحاج سليمان مجادلة

تعيش مدينة باقة الغربية في هذه الأيام، أجواء من الحزن والأسى، على رحيل علم من أعلامها، هو المربي الراحل، الاستاذ سليمان أحمد الحاج سليمان مجادلة، الذي أفنى حياته في سبيل رسالة العلم والتربية من جهة، والمشاريع الخيرية التي يقف مسجد سيدنا علي في قرية الحرم المهجرة (هرتسليا اليوم) على رأسها.

 

موقع شوف يسلّط الضوء على سيرة ومسيرة المربي الراحل من خلال الفيديو المرفق.

المربي سليمان أحمد الحاج سليمان مجادلة

ما بين 1936 - 2018

ولد في مدينة باقة الغربية في  28/4/1936.

درس في مدرسة باقة الثانوية، وانهى دراسته عام  1954 .

تم تعيينه فيما بعد مدرسا في مدرسة عمر بن الخطاب.

وعمل فيها مديرا حتى عام 1991.

بعد تقديم استقالته من مهنة التدريس، صبّ كل اهتمامه في المقدسات الإسلامية في القرى الفلسطينية المهجرة.

وعلى رأسها مسجد " سيدنا علي" الواقع في قرية "الحرم" المهجرة، (هرتسليا اليوم).

أسس جمعية "سيدنا علي" بمرافقة نخبة من رواد العمل الخيري وبدئوا بإعمار المسجد الذي كان مغلقا أمام المسلمين.

أعاد المربي الراحل الحياة للمسجد، وأحدث في كافة مرافقه تغييرا جذريا حتى أصبح منارة للصلاة.

عرف المرحوم بزهده وورعه الكبير.

وكان من أتباع الطريقة الخلوتية الصوفية الجامعة.

أحب الراحل الشعر والأدب، وله العديد من القصائد الشعرية

من آخر اصداراته

كتاب "تحديات في مراحل ترميم مسجد الولي سيدنا علي"

عرف المربي الراحل بأعماله الخيرية من أبرزها.

بناء بيوت لسجناء من باقة الغربية.

بناء جسر في منطقة بئر باقة (المحاذية لبيته) ليكون ممرا للمشاة فوق الوادي الذي كان في المنطقة آنذاك وكان يعرّض حياة الناس للخطر.

كفالة أيتام

دعم طلاب جامعيين

وآخرها

إقامة عين ماء في قرية فقيرة في دولة بنغلاديش بتاريخ 31/1/2018 لتكون صدقة جارية عنه وعن زوجته الحاجة مريم مجادلة

أضف تعليق