X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

أكثر الطرق الفعالة لزيادة مناعة طفلك طبيعياً

الكاتب: موقع شوف
 | 03-06-2018 - 18:10 | التعليقات: 0
أكثر الطرق الفعالة لزيادة مناعة طفلك طبيعياً

الأطفال بسبب طبيعتهم في اللعب والمرح وعد الاستقرار دائماً ما يكونوا معرضين لمسببات الأمراض كالبكتيريا والطفيليات والفيروسات والفطريات، هذه المسببات لا تسبب المرض فور دخولها في حال وجود مقاومة نابعة من نظام مناعي قوي في الجسم يعمل على محاربة الأمراض بشكل طبيعي.

لتعلمي عزيزتي الأم إذا كان طفلكِ يعاني دائماً من الالتهابات ونزلات البرد أو الأنفلونزا أو اضطرابات في المعدة أو التهابات في الأذن أو أي مشاكل صحية أخرى فهذا يعني أن طفلك لا يوجد لديه مناعة قوية، لهذا يجب أن تغيرين النظام الغذائي الخاص به حتى تزداد مناعته ويستطيع جسمه التغلب على الأمراض بسرعة وحمايته منها قبل وقوعها.

في هذا المقال سوف نتعرف على طرق صحية لزيادة فعالية جهاز المناعة لذا طفلكِ وبالتالي سوف تحميه من التعرض للأمراض المختلفة:

الرضاعة المنتظمة للطفل:

أفضل وسيلة لتقوية جهاز المناعة عند الطفل هو أرضاعه من حليب أمه، فحليب الأم يحتوي على الدهون والبروتينات والسكريات وخلايا الدم البيضاء وأجسام مضادة، وكل هذه العناصر يحتاجها جسم الطفل حتى يكافح الأمراض وبالتالي يعزز من صحة الطفل.

جدير بالذكر بأن حليب الأم يعزز من الجهاز الهضمي الذي بدوره يعمل على تطوير الجهاز المناعي وهذا ما قد تم اكتشافه من قبل باحثين استراليين عام 2002م.

تناول الفواكه والخضروات:

جميعنا نعلم بأن لكل نظام صحي مثالي ينتج عنه جهاز مناعي قوي وسليم، لذلك عليكِ عزيزتي الأم بأن تهتمي بنوع النظام الغذائي الذي يتناوله طفلك، حيث أن يجب تحفيز الطفل على تناول الفواكه والخضروات كالكيوي والبرتقال والتفاح والبطاطا الحلوة والفاصوليا والفراولة والبروكلي، كل هذه الأطعمة تعزز من مناعة طفلكِ بشكل كبير.العصائر المصنوعة من الفواكه الطازجة تعمل أيضا على منح طفلكِ مناعة مثالية.

النوم الكافي:

النوم العميق والكافي ضروري لصحة الطفل، فالنوم الطبيعي يساعد على نمو الطفل وقلته يهدد من مناعة الجسم وبالتالي تجعل الطفل معرضاً لكثير من الأمراض وذلك بحسب ما وجدته دراسة مختصة في (علم وظائف أعضاء الجسم) في 2012م، والتي أشارات بأن ساعات النوم الطبيعية للطفل حديث الولادة هي 18 ساعة في اليوم الواحد، أما بقية الأطفال فيحتاجون إلى 10 -14 ساعة نوم في اليوم.

الهواء الطبيعي والتعرض لأشعة الشمس بشكل يومي:

عدم التعرض لأشعة الشمس يعرض الطفل لنقص فيتامين D في جسمه، حيث أن هذا الفيتامين هو المسئول على تعزيز المناعة لدى الطفل ، ونقصانه يجعل الطفل معرضاً لكثير من الأمراض المناعية كالسرطان والربو، لذلك أحرصي عزيزتي الأم على إخراج طفلكِ في الشمس لمدة 20 دقيقة وذلك في الصباح الباكر، لأن الهواء يكون نقي يستطيع الطفل أن يتنفس بسهولة وتكون الشمس حينها باردة نوعاً ما ولا تسبب الحروق لطفلكِ.

الامتناع عن اخذ اللقاحات والمضادات الحيوية (الغير ضرورية):

نتفق جميعاً بأن للمضادات الحيوية فوائد صحية هامة، لكن المبالغة فيها يجعل الجهاز المناعي معرضاً للتدمير، لأن المضاد الحيوي وقتها لا يميز بين البكتيريا الصحية والبكتيريا الضارة فيقتلهم على حد سواء، لذلك ستصبح البكتيريا قادرة على مقاومة المضادات الحيوية المبالغ فيها .

نصائح إضافية نقدمها لكِ عزيزتي الأم:

- عليكِ تقليل السكر، لأن زيادة السكر تقلل من عدد خلايا الدم البيضاء.

- عدم التدخين أمام الطفل ، أو التدخين في غرفة سيعود الطفل إليها ، لأن التدخين يسبب العديد من الأمراض كالاختناق والإصابة بالربو والتهابات الأذن والتهابات الشعب الهوائية.

- عليكِ بأن توفري بيئة صحية غير سامة لصغيركِ، لأن الملوثات والسموم تثير الحساسية لدى الطفل وتجعله معرضاً للأمراض التي تدمر جهازه المناعي بكل سهولة.

- عدم المبالغة في النظافة ، لأن التعرض للجراثيم وبعض الأمراض المعدية في مرحلة الطفولة  يساعد على تعزيز الجهاز المناعي وتتحسن الاستجابة المناعية للطفل إلى بقية مراحل عمره.

أضف تعليق