X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

وزارة الأمن الإسرائيلية تصادق على توسيع مساحة الصيد بغزة

الكاتب: موقع شوف
 | 10-04-2018 - 19:30 | التعليقات: 0
وزارة الأمن الإسرائيلية تصادق على توسيع مساحة الصيد بغزة

صادقت وزارة الأمن الإسرائيلية على توسيع مساحة الصيد في بحر غزة، اليوم الثلاثاء، من ستة أميال بحرية إلى تسعة، ضمن محاولاتها تخفيف التوتر والتصعيد والدفع نحو إلغاء فعاليات مسيرة العودة الكبرى السلمية.

وقرر سلاح البحرية توسيع مساحة الصيد لثلاثة أشهر فقط، وأعلن انه يندرج ضمن "التسهيلات التي أقرها وزير الأمن، أفيغدور ليبرمان، للفلسطينيين في القطاع"، والتي تتمثل بزيادة 125 كيلومترًا للصيد.

واستخدمت إسرائيل عددًا من الوسائل لإلغاء فعاليات مسيرة العودة الكبرى التي أحرجتها دوليًا بسبب سلميتها، ولم ينجح القمع وارتكاب المجازر ولا الدعاية الإعلامية أو بعض الإغراءات بثني آلاف الفلسطينيين في القطاع عن المشاركة في هذه الفعاليات.

وأعدمت إسرائيل 32 شهيدًا خلال فعاليات مسيرة العودة الكبرى، سواء بنيران القناصة أو المدفعية أو القصف، وتركت آلاف الجرحى، مئات منهن بحالة حرجة، ما يمكن أن يرفع من عدد الشهداء.

وتعرضت إسرائيل لانتقادات دولية وأممية ومنظمات حقوق الإنسان بسبب المجازر التي ارتكبتها ضد المدنيين الذين لم يشكلوا أي خطر عليها، ورغم الجلسات والمداولات المكثفة، لم تتمكن إسرائيل حتى اليوم من إنهاء فعاليات مسيرة العودة الكبرى.

ويوم أمس، نشر جنود إسرائيليون فيديو لقنص متظاهر فلسطيني اعزل ونشوة الجنود وهتافات الفرح التي أطلقوها بعد إصابته، وبحسب الشريط، فإن الجنود والضباط الواقفين إلى جانب القناص طلبوا منه إطلاق النار على الشاب الفلسطيني لحظة توقفه.

ويظهر في الشريط الشاب الفلسطيني وهو يسقط أرضا، ويسارع إليه عشرات الشبان الفلسطينيين لنقله من المكان، بينما يصرخ جنود الاسرائيليون منتشين بالإصابة وبتوثيق الحدث.

وبحسب الشريط أيضا، فإن أحد الجنود تحدث عن إصابة الشاب برصاصة في الرأس. ولا يخفي الجندي المصور فرحته بتوثيق مثل هذا الشريط.

أضف تعليق