X اغلق هنا
مراسلة الموقع

فيديو| النيابة تدرس تقديم زعيم "لاهافا" اليمينية للمحاكمة لتحريضه على العرب

الكاتب: موقع شوف
 | 13-11-2017 - 16:23 | التعليقات: 0
فيديو| النيابة تدرس تقديم زعيم

تدرس النيابة العامة، بموافقة المستشار القضائي للحكومة والمدّعي العام، اليوم الاثنين، تقديم زعيم منظمة "لاهافا" الاسرائيلية المتطرفة، "بن تسيون جوبشتاين"، وذلك في اعقاب وجود شبهات ضدّه بتنفيذ مخالفات تتعلق بالتحريض على العنف، والتحريض على العنصرية، والتحريض على الإرهاب، إضافة إلى شبهة تشويش المسار القضائي".

جاء ذلك بعد اعلام النيابة محامي جوبشتاين، بناء على جلسة استماع له في المخالفات السابقة، وذكرت النيابة العامّة في بيانها أنّ "المدعو جوبشتاين، والذي يترأس المنظمة اليمينية "لهافا"، مشتبه بأنّه تفوّه بتصريحات عبر الإعلام، في عدّة مناسبات بين السنوات 2012-2017، والتي تُعتبر دعوات لتنفيذ اعمال عنف. بالإضافة لذلك ووفقًا للشبهات، فقد قام المدعو بنشر عبارات تحريضية وعبارات دعم وتشجيع لعمل إرهابي نفّذه "باروخ جولدشطاين" (اليهودي المتطرّف الذي قاد مذبحة الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل الفلسطينية في شباط/فبراير 1994)"، بحسب النيابة العامّة.

يذكر أنّ المدعو بن تسيون جوبشتاين او المعروف باسم "بنتسي جوبشتاين"، يترأس منظمة "لاهافا"، اليمينية المتطرفة، التي أسسها عام 1999، وتعمل على منع الزواج المختلط بين العرب واليهود.

وبرز دور "بنتسي جوبشتاين"، في الآونة الاخيرة، حينما قاد حملة تحريضية على الشاب علاء من رهط الذي تزوج من الفتاة اليهودية "نوي شطريت" من أشكلون، بعد اسلامها، وقد وصلت التهديدات الى حد القتل. وبثّ جوبشتاين، فيديو قال فيه إن نوي عادت الى الديانة اليهودية، بعدما تم تخليصها من قبل منظمة لاهافا.

وكان قد دعا جوبشتاين عام 2015 "لحرق الكنائس الموجودة في إسرائيل". وفي رده على منتقديه، أوضح جوبشتاين في كلمته "لماذا تتفاجأون من حديثي، وأين الغريب في ذلك ، يجب أن نحرق الكنائس، لأن هذا الحديث ورد في التوراة".

يذكر أيضا الى أن بنتسي جوبنشتاين، كان رفع العلم الاسرائيلي، داخل المسجد الأقصى،، قبل سنوات، خلال أيام عيد  الاضحى، وهو ما أحدث ضجة شعبية واعلامية محليا وعالميا.

أضف تعليق