X اغلق هنا
مراسلة الموقع

يوتيوب يشن حملة على مقاطع الكرتون الضارة بالأطفال

الكاتب: موقع شوف
 | 12-11-2017 - 20:20 | التعليقات: 0
يوتيوب يشن حملة على مقاطع الكرتون الضارة بالأطفال

أعلن موقع "يوتيوب" عن نيته بدء حملة على مقاطع الفيديو التي تعرض أو تحوي شخصيات تلفزيونية شعبية "كرتونية" للأطفال في مشاهد عنيفة ومخيفة، بعد ظهور مئات مقاطع الفيديو المثيرة للقلق.

وبحسب ما جاء في الخبر الذي نشرته صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية، فإن الموقع المملوك لشركة غوغل قال "إن الاستخدام غير الملائم لشخصيات الترفيه العائلي سيتم تحديده على أنه للبالغين فقط، عندما يتم الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين".

ووجدت تحقيقات الموقع كمّا هائلا من مقاطع الفيديو على "يوتيوب" و"يوتيوب الأطفال" تحوي شخصيات كرتونية محببة للأطفال، في مشاهد غريبة ولا تناسب أعمارهم.

وشملت المقاطع مشاهد للخنزيرة بيبا وهي تشرب مواد تنظيف، بالإضافة إلى لقطات أخرى تظهر إلسا المجمدة "بطلة مسلسل فروزن" و"سبايدر مان" بمشاهد قتالية مع شخصيات أخرى، وبعض الشخصيات الأخرى كانت في مشاهد تحوي إيحاءات جنسية.

وسيتم بموجب القواعد الجديدة اعتبار هذه المقاطع غير ملائمة للأطفال، وستزال من تطبيق "يوتيوب أطفال"، وستحدد الفئة العمرية التي تستطيع مشاهدتها، بحيث تصبح فقط لمن هم فوق 18 عاما.

وحظر الموقع في وقت سابق من هذا العام التربح عن طريق عرض إعلانات على مقاطع مشبوهة، وقالت جونيبر داونز، مسؤولة السياسة في "يوتيوب": "قمنا بتحديث سياساتنا؛ لجعل المحتوى الذي يتضمن الاستخدام غير اللائق للشخصيات الترفيهية العائلية غير مؤهل لتحقيق الدخل".

وتابعت: "نحن بصدد تنفيذ سياسة جديدة تقيد السن المسموح له بمشاهدة هذا المحتوى عند ورود بلاغات عنه، ولا يسمح بوجود محتوى مقيد بحسب العمر في تطبيق يوتيوب أطفال، ويتكون فريقنا من أولياء أمور ملتزمين بتحسين تطبيقنا المخصص للأطفال، والتأكد من أن محتواه مناسب لهذه الفئة العمرية".

ويعمل الموقع على تصفية المحتوى غير الملائم لمن هم دون الـ13 عاما، مثل المقاطع التي تحوي إيحاءات جنسية أو مشاهد عنف. لكن كون العملية تتم بشكل آلي، يتم تسرب بعض هذه المشاهد للموقع.

وسيكون الاعتماد الأكبر في السياسة الجديدة على المراقبين والمشاهدين الذين يقومون بالإبلاغ عن مقاطع الفيديو غير اللائقة، لكن تبقى هناك مخاوف من عدم كشف بعضها؛ لأن المشاهد المثيرة للقلق بداخلها لا تظهر في بداية المقطع.

وذكر بعض المتطوعين الذين يرصدون المحتوى الضار على الموقع، أن "يوتيوب" أخفق بشكل منهجي في حماية الأطفال، بالمقابل قال الموقع إنه بالأساس يحظر على من هم دون 13 عاما الدخول للموقع الرئيسي.

أضف تعليق