X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع
الاكثر قراءة

اللجنة الشعبية في باقة| الأسماء المستعارة على فيسبوك هدفها الفتنة المرفوضة

الكاتب: موقع شوف
 | 13-09-2017 - 11:55 | التعليقات: 0
اللجنة الشعبية في باقة| الأسماء المستعارة على فيسبوك هدفها الفتنة المرفوضة

في ظل انتشار الأسماء المستعارة، والصفحات المجهولة، عبر صفحات التواصل الاجتماعي في باقة الغربية، والتي تنتقد سياسة البلدية أو بعض المسؤولين في المدينة، أصدرت اللجنة الشعبية في باقة بيانا أكدت فيه أن الأسماء المستعارة على فيسبوك هدفها الفتنة المرفوضة.

وقالت في بيانها: " حرية الكلمة والرأي والتعبير قيمةٌ لا يمكن لمجتمع يريد العيش بكرامة إلا أن يحرسها ويحرص عليها ، والانتقاد  الذي يهدف إلى البناء هو ركن من أركان هذه الحرية،  ونحن نعيش في ( نظام ) يضمن إلى حدٍ ما هذه القيمة، وليس هناك من نخافه أو ترتعد منه فرائصنا خوفًا حتى نستحكم ونختبئ وراء صفحات مجهولة المصدر على مواقع التواصل الاجتماعي لكي نقول كلمتنا إلا أن يكون الغرض من الاختباء وراء الأسماء المستعارة هو نشر الفتنة والفساد والشتم والتجريح والتعامل بهذه الثقافة المرفوضة ".

كما تابعت: " إننا ندعو أهلنا جميعًا إلى نبذ كل صفحة تحت أي اسم مستعار مهما كان مصدرها أو غايتها وهدفها لأننا لا نرى حاجة للاختباء الا لنشر الفساد وثقافة العنف والتربية على القيم الهابطة، وقد قمنا بالأيام الأخيرة بالاتصال بكل الصفحات مجهولة المصدر والتي تستعمل اسلوب الشتم والتجريح والفساد وطلبنا منهم إغلاق صفحاتهم، فاستجاب من استجاب وبقيت صفحة واحدة نرجو أن يستجيب صاحبها ويقوم بإغلاقها، لذلك ندعو أهلنا جميعاً إلى مقاطعة مثل هذه الصفحات ولنكن واضحين،  نقول كلمتنا بأدب واحترام وننتقد ونعارض وننصح دون خوف أو وجل ولكن بوضوح وبهدف التصحيح والبناء."

أضف تعليق