X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

كسيفة| لجان الاباء تعلن عن إنهاء الإضراب

الكاتب: موقع شوف
 | 09-05-2017 - 21:32 | التعليقات: 0
كسيفة| لجان الاباء تعلن عن إنهاء الإضراب

اعلنت لجان الآباء في مدارس الفاروق وتل الملح وابو وادي في كسيفة، في بيان لها جاء فيه :" أهلنا الكرام في كسيفة، تعلن لجان الآباء في مدارس الفاروق وتل الملح وابو وادي في كسيفة انهاء الإضراب وعودة الطلاب للمدارس كالمعتاد ابتداء من يوم غد الأربعاء بإذن الله تعالى.

ويأتي قرار انهاء الإضراب بعد الإنجازات التي حققتها لجان الآباء بصمودكم والتفافكم الرائع حول اللجنة ومطالبها العادلة، وتؤكد لكم ان الإضراب حقق إنجازات هامة في هذه المرحلة، ومنها:
اولا : تعهدت وزارة المعارف  ببناء مدرسة ابتدائية جديدة بين قريتي الباط والسره على مفرق نفاطيم على أن تفتتح المدرسة أبوابها بداية العام الدراسي المقبل 2017 بهدف التخفيف على الاكتظاظ في مدرسة تل الملح.
ثانيا : إلزام مجلس كسيفة ببناء مدرسة ابتدائية جديدة قرب مدرسة المتنبي على أن تفتح أبوابها في السنة الدراسية 2018 .
ثالثا: العمل على فحص مبنى مدرسة تل الملح من قبل مهندس مختص في مجال البناء وفي حال وجود خطر في المبنى لن نتوانى لحظة في إغلاق المدرسة والعمل على بناء مدرسة جديدة مكانها.
رابعا : التزمت وزارة المعارف ببناء مدرسة إعدادية وثانوية قرب مفرق نباطيم للتخفيف من الاكتظاظ في مدرسة الفاروق.
خامسا: تعهد المجلس المحلي بإشراك الأهالي والآباء في كل قرار يتخذ في سلك التربية والتعليم.
سادسا: بخصوص شبكة اورط تقوم اللجنة بفحص خروقات قانونية خلال المناقصة التي أجراها المجلس مؤخرا وستستمر اللجنة نضالها في المجال القانوني في المحاكم.
كما تثمن اللجنة دور الأهالي ودعمهم غير المسبوق للجان الآباء والتي آتت أكلها بما أبداه الأهالي من رباطة جأش وإصرارهم على نزع حقوقهم.
كما ونثمن دور لجنة أمور الطلاب العرب القطرية برئيسها السيد أحمد جبارين وأعضاء اللجنة والدكتور عواد ابو فريح الذين واصلوا الليل بالنهار من خلال وقوفهم إلى جانب الأهالي ومحاولاتهم الحثيثة لتحقيق طلباتنها العادلة.
ونحيط إدارة المجلس علما انه في حالة عدم الاستجابة لمطالبنا فلن نتردد لحظة في تصعيد الاحتجاجات وإعلان الإضراب المفتوح بداية العام الدراسي المقبل ولن نكتفي فقط بالإضراب بل لدينا خطوات نضالية مشروعة سنعلن عنها في وقتها في حال تنصل المجلس المحلي من التزاماته ووعوده وفي حال تقصيره وانفراده في اتخاذ كل قرار يتعلق بالمدارس وبسلك التربية والتعليم" .

تعقيب مجلس كسيفة المحلي
هذا وعقب مجلس كسيفة المحلي على الموضوع بالقول :" اولا نبارك عودة الجزء المضرب من الطلاب لمقاعد الدراسة وهو اهم ما في الموضوع .
ثانيا المجلس المحلي اقترح على لجان الاباء هذه الحلول منذ فترة وبحضور ممثلي لجنة الاباء القطرية وهي:
١. بناء مدرسة جديدة في حارة 48 للتخفيف على مدرسة ابو وادي وتم عرض وثائق تؤكد ذلك .
٢. تبني قرار لجنة الاباء، المجلس والوزارة من السنة الماضية بالنسبة لتوزيع الطلاب المسفرين من الجهة الغربية .
٣. اعلام لجان الاباء انه تم اتفاق بين المجلس المحلي، مجلس القصوم ووزارة التربية افتتاح مدرسة تشمل 4 روضات و ٤ صفوف اول- ثاني بهدف استيعاب الطلاب المسفرين من الجهة الغربية لتخفيف الاكتظاظ في مدرسة حماد وتل الملح .
٤. نقل طلاب الصفوف السابعه القادمين من الجهة الغربية للدراسة في إعدادية ابو ربيعة بهدف تخفيف اكتظاظ الفاروق .
زيادة على ذلك طرح المجلس المحلي حلولا إضافية كنقل طلاب من مدرسة تل الملح لمدرسة اليرموك او مدرسة الأمل في حال إكمال بناء القسم الثالث فيها ، نقل طلاب أيضاً من مدرسة ابو وادي لمدرسة الاندلس في حال تم إتمام بناء القسم الثالث أيضاً .
كل ما ذكر اعلاة طرح امام لجان الاباء كحلول عملية في تاريخ 1.5.2017 مؤلم ومؤسف جداً إصرار لجنة الاباء على الإضراب وتعطيل قسم من الطلاب دون اي مبررات للاضراب في حال ما طرح أعلاه من المجلس كحلول عملية يسهل تطبيقها في حال تعاون لجان الاباء والمجلس . تعنت الاباء لم يكن حلا للاضراب وإنما كان ضررا تمثل في خسارة ساعات تعليمية الطلاب أحوج ما يكون اليها" .
واضاف المجلس المحلي في تعقيبه :" المجلس المحلي يعي جيدا احتياجات البلدة ويعمل على تلبيتها ليل نهار وكل عاقل يدرك ان الاكتظاظ المزعوم لم يكن السبب الريئسي للاضراب وإنما " القشة التي كسرت ظهر البعير هي فوز شبكة اورط بالمناقصة لإدارة الثانويات " كما قالها حسين ابو سعيد . مستهجن جداً ان تطرح مشكلة وتعارض الحل كما فعل لجان الاباء ، وهو معارضة توزيع الطلاب على مدارس البلدة رغم الاكتظاظ الذي زعم انه سبب الإضراب او ان تقترح حلولا غير منصفة كتوزيع الطلاب على أساس قرابة عائلية وهو ما تم اقتراحه من قبل قسم من لجان أولياء الامور . وفي نهاية المطاف القبول بإبقاء الوضع الراهن كما هو كما يظهر من محضر الجلسة بالأمس . 
مقارنة بسيطة بين الحلول المقترحة على يد المجلس منذ زمن وما تم الاتفاق عليه بالأمس يبين الفرق ولا يبقي أدنى شك ان الإضراب من تاريخ ١.٥.١٧ لا ضرورة له . في النهاية نقول لجميع اللجان نحن معكم ونشد على أياديكم ما دمتم تسعون لمصلحة أبناءنا ونتوقع منكم مستقبلا ان تكونوا جزءا من الحل" .

أضف تعليق