X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع

جبارين: تمثيل العرب بمؤسسات التعليم العالي لا يتعدى الـ %2

الكاتب: موقع شوف
 | 11-01-2016 - 12:37 | التعليقات: 0
  جبارين: تمثيل العرب بمؤسسات التعليم العالي لا يتعدى الـ %2

استمرارًا لجهوده في دعم التعليم العالي لدى المجتمع العربي في البلاد، قام النائب د. يوسف جبارين، عضو لجنة المعارف البرلمانية، بالتقاء رئيسة لجنة التخطيط والتمويل في مجلس التعليم العالي البروفيسور يافة زيلبرشاتس. وتناول جبارين وزيلبرشاتس في الاجتماع العديد من القضايا المركزية حول مكانة الطلاب العرب وخصوصيتهم في مؤسسات التعليم العالي، بالإضافة إلى قضية اقامة كلية أكاديمية في بلد عربي. وقد تعهدت زيلبرشاتس بمتابعة هذه القضايا بمهنية ووعدت أن تتابع موضوع الكلية بحسب المعايير المهنية المطلوبة. 

 وطالب جبارين ضمن طروحاته باحترام مكانة وحضور اللغة والثقافة العربيتين داخل مؤسسات التعليم العالي على اليافطات الجامعية، النشرات الجامعية، المواقع الالكترونية وأيضًا في المرافق الخدماتية في الجامعات واقترح أن يقوم مجلس التعليم العالي بتمويل خطة لتحويل مؤسسات التعليم العالي إلى مؤسسات متعددة الثقافات وتمنح تعبير متساوٍ للمكانة الرسمية للغة العربية داخل مؤسساتها. كما وطالب جبارين مجلس التعليم العالي بتوفير خدمات استشارة اكاديمية باللغة العربية في كل المؤسسات الأكاديمية، مؤكدًا على أهمية ان تكون لغة الدراسة الأساسية في الكلية الأكاديمية هي العربية.

هذا وطالب جبارين بالاجتماع الاعتراف بالأعياد للطوائف الدينية العربية المختلفة على رزنامة الجامعة واعتبارها يوم عطلة رسمي لكافة طلاب وهيئات الجامعة، مؤكدًا على أهمية أن يتبنى مجلس التعليم العالي هذا الاقتراح والضغط من أجل تنفيذه في كافة مؤسسات التعليم العالي.

بالإضافة إلى ذلك فقد طرح النائب جبارين قضية تحديد جيل القبول لبعض المساقات الأكاديمية وخصوصًا في مساقات الطب المساند في الجامعات ومساقات العمل الاجتماعي مما يصعب من منالية التعليم العالي أمام الطلاب العرب وطالب جبارين بإلغاء هذا الشرط التمييزي في كل المساقات لأنه يمس بالطلاب العرب. 

وحول امتحان البسيخومتري أشار جبارين إلى أن الامتحان، صاحب حصة الأسد في شروط القبول يعتبر اداة اقصاء للطلاب العرب عن مؤسسات التعليم العالي وليس اداة تصنيف حيث أن هنالك فرق يصل إلى أكثر من 100 علامة بين معدل الطلاب العرب ومعدل الطلاب اليهود في الامتحان مما يعيق قبول الطلاب العرب لمواضيع ومساقات مركزية ويجبر البعض على اختيار مواضيع ومساقات بعكس ميولهم ورغبتهم، وأشار جبارين المحاولة التي قام بها وزير المعارف الأسبق، يوسي سريد، بالغاء الامتحان وتحديد شروط قبول أخرى من أجل رفع نسبة تمثيل الطلاب العرب في الجامعات والسماح لهم باختيار مواضيع تتجاوب مع ميولهم ومع احتياجات سوق العمل لتكفل لهم الحراك الاجتماعي- الاقتصادي، وطالب جبارين إقامة لجنة مهنية من أجل فحص الموضوع بكافة ابعاده وتقديم توصيات بهذا الشأن. كما وطرح جبارين الإشكاليات في طريقة إجراء امتحانات البسيخومتري وطالب أن يعمل المركز القطري للامتحانات والتقييم على زيادة منالية الامتحان داخل البلدات العربية من أجل التخفيف من الأعباء والصعوبات التي تواجه الطلاب في السفر يوم الامتحان. 

 وعرض جبارين الأرقام حول قضية التمثيل الملائم للمواطنين العرب في مؤسسات التعليم العالي حيث يشكل العرب نسبة لا تتعدى ال 2% في الطواقم الأكاديمية والادارية داخل المؤسسات الاكاديمية بالاضافة إلى أنهم غير ممثلين في مواقع اتخاذ القرار الهامة. كما واتفق الطرفان في نهاية الاجتماع أن تتم متابعة المواضيع التي طرحت في الاجتماع نظرًا لأهميتها وأبعادها على مستقبل التعليم العالي في البلاد.  

وقال جبارين في تعقيبه على الاجتماع بأن قضايا التعليم تقع في سلم أولوياته وأشار الى أن الجامعات اليوم هي جزء من المشكلة وعليها أن ترتقي لأن تكون جزءًا من الحل، فبالإضافة إلى دور الجامعات في انتاج المعرفة والعلوم فعلى الجامعات أن يكون لها دورها في تقليص الفوارق الاقتصادية-الاجتماعية ومعالجة المشاكل وتقديم الحلول البديلة للواقع ولا يتم ذلك إلا عبر انتهاجها لسياسات التعددية الثقافية التي تقوم على الاعتراف بخصوصية الطلاب العرب وتوفير مناخ تعليمي داعم من أجل مواجهة الشعور بالإقصاء، الملاحقة والغربة.  

  جبارين: تمثيل العرب بمؤسسات التعليم العالي لا يتعدى الـ %2

أضف تعليق